كتارا للضيافة تحتفل باليوم الوطني القطري

, ٢١ كانون أول ٢٠١٥

نظمت كتارا للضيافة، الشركة التي تمتلك وتدير وتطور مجموعة من الفنادق والمنتجعات الفاخرة عالمياً والتي تتخذ من قطر مقرا لها، احتفالاً بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر في مقرها الرئيسي بالدوحة، بحضور جميع موظفين الشركة.

وتخللت الفعالية لـشركة كتارا للضيافة عروضاً فنية ركزت من خلالها على التعريف بالنمو والتطور الذي شهدته دولة قطر والمنشآت الفندقية منذ تأسيس الشركة عام 1970، والتي ضمت معرضاً أقامته تحت عنوان “الاحتفال بالحياة القطرية”، والذي سلط الضوء على الانجازات التي حققتها الشركة خلال العقود الأربعة الماضية تماشياً مع مختلف مجالات النهضة في دولة قطر.

وضمّ الإحتفالية مجموعة من الفعاليات المستوحاة من التراث القطري التي شملت فنون الحناء واستعراض الصقور والبخوربالإضافة إلى مجلس عربي، وأطباق الطعام التقليدية من المطبخ القطري. و اختتم الحفل بمراسم تقطيع قالب حلوى مع وجود مدراء العامين لفنادق كتارا للضيافة بقطر.

وبهذه المناسبة، قال السيد حمد عبدالله الملا، الرئيس التنفيذي لشركة كتارا للضيافة: “نفخر بالاحتفال بالعمل الدؤوب ضمن القيم الرفيعة التي تلهمنا نحو تحقيق أرقى مستويات النمو والنجاح لمواطنينا. كما تفخر كتارا للضيافة بكونها جزءاً من الاحتفالات التي تسلط الضوء على التاريخ الغني والتراث الثقافي والإنجازات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي ترسخ مكانة قطر كدولة رائدة ومتميزة”.

ويعد اليوم الوطني القطري، مناسبة وطنية تقام إحياء لذكرى تأسيس دولة قطر على يد المؤسس الشيخ جاسم بن محمد آل ثاني عام 1878 تماشياً مع رؤيته وجهوده لتوحيد قبائل شبه الجزيرة. وحفّزت هذه الرؤية النمو الاجتماعي والاقتصادي والوحدة القطرية حتى يومنا هذا.

 

حول كتارا للضيافة:

تعد كتارا للضيافة شركة عالمية مالكة ومطورة ومشغلة للفنادق ومقرها دولة قطر ومع خبرة تمتد أكثر من أربعين عاماً في قطاع الضيافة ، تعمل كتارا للضيافة على تنفيذ خططها الاستراتيجية للتوسع من خلال الاستثمار في الفنادق الرائدة في قطر في الوقت الذي تعمل فيه على تنمية مجموعتها من العقارات الفاخرة في الأسواق الدولية الرئيسية. وتمتلك  و/أو تدير كتارا للضيافة 35 فندق ضمن محفظتها من الفنادق وتركز الشركة على الوصول إلى هدفها بإضافة 60 فندق إلى محفظتها بحلول عام 2026. تدعم كتارا للضيافة، بكونها شركة الضيافة الرائدة في قطر، الرؤية الاقتصادية طويلة الأمد  للدولة.

وتملك كتارا للضيافة حالياً مجموعة من العقارات الرائدة التي تتوزع في ثلاث قارات، مع عقارات في قطر ومصرو المغرب وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وسويسرا وهولندا وسنغافورة وتايلاند. وبينما تتمتع الشركة بشراكات مع بعض أفضل شركات ادارة الفنادق، وتشغل كتارا للضيافة مجموعة من الفنادق التي تملكه وأخرى تديرها عبر ذراعها المشغلة مجموعة فنادق مروب.

إكتسبت كتارا للضيافة الاعتراف العالمي للمساهمات التي قدمتها الشركة في قطاع الضيافة على مستوى قطر و العالم وذلك من خلال مجموعة من الجوائز المرموقة التي حازت عليها.