كتارا للضيافة تحصل على ثلاثة جوائز خلال حفل توزيع جوائز السفر العالمية في المغرب

, , ١٥ كانون أول ٢٠١٥

نالت كتارا للضيافة، الشركة التي تمتلك وتدير وتطور مجموعة من الفنادق والمنتجعات الفاخرة عالميا والتي تتخذ من قطر مقرا لها، مرة أخرى على الاعتراف بمكانتها في حفل توزيع جوائز السفر العالمية، حيث حصلت على لقب “الشركة الرائدة في قطاع الضيافة” للمرة الثالثة على التوالي على مستوى العالم. وبجائزة “جناح الفندق الرائد عالمياً” وذلك عن “جناح كتارا” بفندق إكسلسيور جاليا ميلانو التابع لعلامة “لشكري كولكشن”، إضافة إلى جائزة “المعلم الرئيسي الرائد” على مستوى العالم عن فندق بينيسولا باريس.

وتسلم الجوائز السيد سالم غانم الكبيسي، رئيس الخدمات المؤسسية في الشركة، بالنيابة عن كتارا للضيافة في الحفل النهائي الكبير الذي أقيم في يوم أمس في منتجع “مازاكان بيتش آند جولف” في مدينة الجديدة بالمغرب. هذا وتهدف جوائز السفر العالمية إلى الاعتراف وتقدير ومكافأة التميز في قطاعات السفر والسياحة والضيافة في جميع أنحاء العالم.

و في هذه المناسبة، قال السيد حمد عبدالله الملا، الرئيس التنفيذي لشركة كتارا للضيافة: “نحن فخورون بتقديرنا من قبل جوائز السفر العالمية، إن هذا التكريم يؤكد على المراحل المتقدمة التي وصلت إليها الشركة في مجالات الاستثمار والتطوير، حيث أثبتت الشركة مكانتها كشركة رائدة في القطاع وكشريكة رئيسية في الضيافة من خلال شراكتها مع العديد من العلامات التجارية المرموقة عالمياً خلال الأعوام الماضية، ويسرنا أن يتم الاعتراف بجهودنا في الحفاظ على التاريخ الغني لأهم الفنادق العالمية المرموقة.”

هذا ويعد “جناح كتارا” في فندق إكسلسيور جاليا ميلانو الفائز بجائزة “أكبر جناح بين فنادق إيطاليا” و الذي تبلغ مساحته 1000 متر مربع رمزاً للتميّز لما يقدمه من رقي وثقافة تعكس حضارة ميلانو. ويعتبر الفندق والذي افتتح أواخر سنة 2014 بعد عملية تجديد وإعادة تصميم واسع النطاق، الوجهة المثالية  التي تمزج تاريخ المدينة الغني وطرازها الراقي وحيويتها، وقد استوحي تصميم الفندق من الحقبة التاريخية “بيل إيبوك” حيث امتزجت الهندسة المعمارية والتصميم الداخلي للمشروع مع الجماليات المعاصرة والطراز المعماري الأصلي للفندق.

أما فندق بينينسولا باريس و الفائز بجائزة “المعلم الرئيسي الرائد” على مستوى العالم، يتميز بموقعه السياحي البارز في العاصمة الفرنسية باريس قرب الشانزيليزيه وقوس النصر بالإضافة إلى متاحف مشهورة ومناطق التسوق، و الذي يعكس منذ إعادة افتتاحه عام 2014 التصميم المعاصر في الغرف والشرف الرائعة والحدائق الجميلة وخدمات النزلاء التي تجذب المسافرين من رجال الأعمال والسياح.

جدير بالذكر أن كتارا للضيافة تستمر في توسعها عالمياً و بفضل 45 عاما من الخبرة في قطاع الضيافة، حيث تمتلك وتدير35 فندق، وتركز على الوصول إلى هدفها بإضافة 60 فندق إلى محفظتها خلال الأعوام العشرة المقبلة، مع الحفاظ  على أصالة وتاريخ أهم معالم الضيافة العالمية.

 

حول كتارا للضيافة:

تعد كتارا للضيافة شركة عالمية مالكة ومطورة ومشغلة للفنادق ومقرها دولة قطر ومع خبرة تمتد أكثر من أربعين عاماً في قطاع الضيافة ، تعمل كتارا للضيافة على تنفيذ خططها الاستراتيجية للتوسع من خلال الاستثمار في الفنادق الرائدة في قطر في الوقت الذي تعمل فيه على تنمية مجموعتها من العقارات الفاخرة في الأسواق الدولية الرئيسية. وتمتلك  و/أو تدير كتارا للضيافة 35 فندق ضمن محفظتها من الفنادق وتركز الشركة على الوصول إلى هدفها بإضافة 60 فندق إلى محفظتها بحلول عام 2026. تدعم كتارا للضيافة، بكونها شركة الضيافة الرائدة في قطر، الرؤية الاقتصادية طويلة الأمد  للدولة.

وتملك كتارا للضيافة حالياً مجموعة من العقارات الرائدة التي تتوزع في ثلاث قارات، مع عقارات في قطر ومصرو المغرب وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وسويسرا وهولندا وسنغافورة وتايلاند. وبينما تتمتع الشركة بشراكات مع بعض أفضل شركات ادارة الفنادق، وتشغل كتارا للضيافة مجموعة من الفنادق التي تملكه وأخرى تديرها عبر ذراعها المشغلة مجموعة فنادق مروب.

إكتسبت كتارا للضيافة الاعتراف العالمي للمساهمات التي قدمتها الشركة في قطاع الضيافة على مستوى قطر و العالم وذلك من خلال مجموعة من الجوائز المرموقة التي حازت عليها.