كتارا للضيافة تنتهي من أعمال بناء المبنى الإضافي الحديث المعاصر في فندق رويال سافوي لوزان

, , ٢٦ تشرين أول ٢٠١٤

الفندق السويسري الشهير يحتفل بحقبة جديدة من تاريخه بعد أربع سنوات من إعادة التطوير

 

يحتفل فندق رويال سافوي لوزان، وهو فندق من فئة الخمس نجوم ، تعود ملكيته لشركة كتارا للضيافة، بإنتهاء الأعمال الإنشائية لمبناه الجديد المعاصر الذي سيضاف إلى المبنى التاريخي العريق.

ضم الحفل نخبة من المجتمع السويسري جمع كل من السيد دانيل بريلاز، عمدة مدينة لوزان ، والسيد اوليفير فرانسيز ، رئيس التطوير العقاري في المدينة و السيد آلان كروف بحضور فريق عمل كتارا للضيافة في سويسرا ترأسه السيد حمد عبد الله الملا، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة كتارا للضيافة.

وكانت كتارا للضيافة قد استثمرت في شراء الفندق في العام 2007، وتقوم في الوقت الحالي بإعادة هذا الفندق إلى مجده السابق. ومن المقرر أن يتم إعادة الافتتاح الرسمي لهذا الفندق السويسري الشهير في شهر يونيو من العام المقبل 2015، وبذلك يمكنها أن تفتح صفحة جديدة من تاريخ هذا الفندق التاريخي العريق بعد أربع سنوات من العمل الجاد لإعادة تطويره.

وتم الاستحواذ على الفندق في إطار استراتيجية تتبعها شركة كتارا للضيافة لتخلق إرثاً متميزاً في الفنادق الإستثنائية ليس في قطر وحدها فحسب، ولكن في مناطق رئيسية حول العالم، لتصبح واحدة من أهم الشركات الرائدة في قطاع الضيافة في العالم.

وقال السيد حمد عبد الله الملا، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة كتارا للضيافة: “بفضل الطراز المعماري المستوحى من “غراند شاتو” وما يتمتع به فندق رويال سافوي لوزان من مكانة دولية راقية، إضافة إلى تصميمه الفريد ، يعتبر هذا الفندق مبنى تاريخياً ومصدر فخر لنا و لمدينة لوزان على حد سواء.

وأضاف الملا: “يمكن القول بإختصار إخترنا هذا الفندق لأنه يتماشى مع عنوان الهامنا وهو بالتالي يعمل على تتويج ما نمتلكه من فنادق مميزة في محفظتنا العالمية، لاسيما وأنه يمثل تراثاً غنياً ومستقبلاً مشرقاً في الوقت ذاته. ويمثل هذا المشروع المذهل في سويسرا جزءاً مهماً من خطة التنمية العالمية التي تطلقها شركة كتارا للضيافة. إننا دائماً على إطلاع على المؤسسات المرموقة التي تضع معايير هذه الصناعة، وتدفع آفاق قطاع الضيافة الى الإرتقاء لتصبح معايير تحظى بالإعتراف على المستوى الدوليو يحتذى بها عالمياً.”

وتم تشييد هذا الفندق وفق الأنماط الفنية الباروكية الجديدة والفن الحديث، مع التعامل بها بشكل دقيق من خلال إستخدام أجود المواد لتعكس تصاميمه الخلابة والإستثنائية، ليصبح الفندق وبسرعة جزءاً أساسياً لا يتجزء من التراث التاريخي لمدينة لوزان.

وسيضم الفندق 196 غرفة وجناحاً ستكون بين المبنى التاريخي (بواقع 101 وحدة) والمبنى المعاصر الجديد (بواقع 95 وحدة). ويمكن للمطعم الرئيسي أن يستضيف 120 ضيفاً، كما قسّمت المساحة إلى الصالة الرئيسية والملحق، فضلاً عن القسم الخارجي والشرفة لتوفير مساحة إضافية قادرة على استيعاب 100 ضيف.

وتتسع ردهة الاستقبال الأنيقة 60 مقعداً، ويتم فيها تقديم المأكولات والمشروبات ومجموعة من المرطبات. أما مطعم “تراس سكاي” الجديد الموجود على السطح، فيمكنه أن يستوعب 60 ضيفاً، وسيكون إضافة رائعة بفضل إطلالته الفريدة التي توفر مناظر بانورامية في 360 درجة حول المكان.

ولاستقطاب العملاء من الشركات ورجال الأعمال، سيوفر الفندق 1200 متر مربع من المساحات المخصصة لحفلات الطعام والمؤتمرات، وذلك من خلال وجود خمسة قاعات للمؤتمرات، والصالون الملكي البالغة مساحته 280 متراً مربعاً، وأكبر صالة فندقية في مدينة لوزان بمساحتها الرحبة التي تصل إلى 574 متراً مربعاً.

أما النادي الصحي “سبا”، فإنه قادر على تلبية جميع رغبات نزلاء الفندق والمقيمين في لوزان، خاصة أولئك الذين يتطلعون إلى الاستمتاع بالتميز. ونظراً لمساحته الواسعة التي تبلغ 1500 متر مربع، فإنه قادر على استيعاب أحواض سباحة داخلية وخارجية، ومناطق منفصلة للرجال والنساء، وثماني غرف للعلاج، إضافة إلى منتجعين خاصين، وصالة رياضية تنتمي إلى الجيل المقبل، وستكون مفتوحة لاستقبال الضيوف طوال اليوم. وعلاوة على ذلك، سيكون هناك أيضاً قائمة شاملة من خيارات العلاج التجميلي وطرق العناية بالتدليك.

 

السيد حمد الملا في حفل فندق رويال سافوي لوزان

 من الشمال الى اليمين: السيد برونو شوفر ، السيد حمد الملا ، دانيل بريلاز ، السيد كمال رازالي، السيد أوليفر فرانسيز و السيد آلان كروف

 © Valdemar VERISSIMO

كبار الشخصيات والخبراء مع أعضاء إدارة مشروع رويال سافوي لوزان، وإدارة الموقع والمخططين

الوجهة الخارجية لفندق رويال سافوي لوزان